مقدمة كتاب Interconnections: Bridges, Routers, Switches, and Internetworking Protocols

كتاب Interconnections يتكلم عما يدور داخل الصناديق التي تقوم بنقل المعلومات Data من مكان الى اخر حول العالم. هذه الصناديق غالبا ما تسمى Routers, Switches, and Hubs. هذا الكتاب ايضا يتحدث عن الاجهزة التي تتصل بالشبكة.

يوجد الكثير من الخلط في هذا المجال. اغلب المصطلحات معرفة بطريقة سيئة ويتم استخدامها بصورة متضاربة. المصطلحات وتفاصيلها غالبا ما تكون مثيرة للخوف. بعض المعلومات متوزعة ما بين العديد من ال Documents, غالب المعرفة هي ما يسمى بالخبرة الجماعية غير المكتوبة. وما يزيد الارتباك هو ال Dogma, اي الافكار التي تؤخذ على انها حقائق لا يمكن مناقشتها والتي ان تم التشكيك فيها فانك غالبا ما تواجه دفاع عدائي. لكن التفكير الهندسي الصحيح يتطلب منا ان نفهم ما اذي نقوم به ولماذا, ان نتمتع بفكر منفتح, وان نتعلم من الممارسة.

في كتاب Interconnections, الطبعة الثانية, بدل ان اغوص مباشرة في تفاصيل ال Protocols, فانني في البداية اقوم بالتركيز على المشكلة التي نحاول حلها. اقوم بمناقشة العديد من الحلول للمشكلة, واشرح ال Engineering trade-offs “اي المقايضة بصورة هندسية, بمعنى التنازل عن ميزة من اجل الحصول على اخرى”. ثم اقوم بمناقشة ما تم تطبيقه من هذه الحلول واقوم بتقديم التبرير التقني وراء كل منها.

في النسخة الاولى, كانت نيتي ان اقوم بشرح المشاكل والحلول على فرض ان الناس سوف تقوم بقراءة تفاصيل البرتوكولات. غير ان الناس استخدمت الكتاب كمرجع بالاضفة الى مصدر لفهم المشكلة وحلولها, لذا في هذا الكتاب قمت يتوثيق الكثير من البرتوكولات بتفاصيل ادق.

انا اؤمن انك لكي تفهم شئ ما بعمق, يجب ان تقارنه بشئ اخر. النسخة الاولى كانت مختصرة, كنت غالبا ما اقارن الاشياء بصورة ثنائية, نوعان من ال Bridges, ال Bridges ضد ال Routers, ال Connection-Oriented   ضد ال Connectionless Network Layer , ومثالان عن ال Connectionless وهي ال (IP and CLNP). في هذه النسخة قمت باضافة العديد من الامثلة مثل ATM, IPv6, IPX, AppleTalk, and DECnet. السبب في هذه الاضافة هي على شقين, الشق الاول هو انه هذه البروتوكولات موجودة لكن يوجد القليل من المصادر عنها. لكن الشق الاهم هو ان هذه البروتوكولات تحوي على العديد من الافكار المثيرة للاهتمام التي يجب ان لا تضيع. عندما نقوم بكتابة بروتوكول جديد, يجب ان نتعلم من الافكار السابقة, سواء كانت جيدة ام سيئة. كما ان عملية اضافة هذه التفاصيل تتطلب جهد بسيط بعد ان تم تعريف المشكلة التي نحاول حلها.

اخيرا اترك مع هذه الحكمة: اذا كان كل ما تراه هو IP, فانك لا ترا شئ.

Advertisements